قنبلة نانسي بيلوسي: الوقت ينفد والأمر يعود لبايدن

أحدثت نانسي بيلوسي، ضجة كبيرة داخل الحزب الديمقراطي، الأربعاء، عندما توقفت عن منح جو بايدن تأييدا كاملا للبقاء في السباق الرئاسي.

وقالت بيلوسي، إحدى أبرز أعضاء حزب الرئيس البالغ من العمر 81 عاما، إن القرار يعود إليه وأن "الوقت ينفد".

وصرحت بيلوسي في برنامج "مورنينغ جو": أن "الأمر يعود للرئيس ليقرر ما إذا كان سيترشح. نحن جميعًا نشجعه على اتخاذ ذلك القرار. لأن الوقت ينفد. أريده أن يفعل ما يقرره. وهذا هو الحال. مهما قرر، سنمضي معه."

وأضافت بيلوسي أنها تريد أن يجتاز بايدن مؤتمر الناتو قبل أن تبدأ المحادثات حول مستقبله مجددا.

وقالت: "دعونا نتوقف قليلاً. مهما كنت تفكر، إما أن تخبر شخصًا ما بشكل خاص، لكن ليس عليك أن تضع ذلك على الطاولة حتى نرى كيف ستسير الأمور هذا الأسبوع."

أخبار ذات صلة

وكان نواب في الحزب الديمقراطي قد أكدوا أن لدى كبار المانحين مخاوف جدية بشأن قدرات بايدن على تولي منصب الرئاسة.

ويعاني البيت الأبيض من تداعيات أداء بايدن الضعيف في المناظرة الرئاسية التي جرت الشهر الماضي، مما جدد التساؤلات حول لياقته العقلية وقدرته على الفوز بولاية أخرى.

واستقبل ايدن في واشنطن، الثلاثاء، رؤساء الدول الأعضاء في حلف شمال الأطلسي لحضور قمة سنوية تمنح الرئيس الديمقراطي منصة دولية لإقناع الحلفاء في الداخل والخارج بأنه لا يزال قادرا على القيادة.

وقال جو بايدن، إنه "يستبعد تماما" الخروج من سباق 2024، وأكد في مقابلة مع شبكة "ABC News" أنه قادر على التغلب على الرئيس السابق دونالد ترامب في الانتخابات الأميركية المقررة في 5 نوفمبر.

أخبار ذات صلة

2024-07-10T13:18:05Z dg43tfdfdgfd